Retuts | النقطة A و B: من نقطه البدايه الحاليه إلى النقطه المطلوبه
avatar-placeholder
الاشعارات
مواد ذات صلة

النقطة A و B: من نقطه البدايه الحاليه إلى النقطه المطلوبه

منذ 8 أشهر

 

في بعض الندوات التجارية ، أصحاب المشاريع المتخصصون ، يقولون عادة في بداية التعارف:"مرحبا! ما هو اسمك النقطةA؟ النقطة B؟ "

ما هي هذه اللغة السرية؟ وكيف تقوم بالمرور بسرعة من النقطة A إلى النقطة B؟ تعالوا نقوم بتحليل الخطوات.

النقطة A

جميع رغباتنا وتطلعاتنا وأعمالنا هي الطريق من النقطة A (الحالة الراهنة) إلى النقطة B (المستقبل المرغوب به).الحياة والتنمية هي حركة مستمرة فيما بينهما. فبعد كل شيء ، عندما نصل إلى النقطة المطلوبه B ، تستمر الحركه و تصبح من جديد هي النقطة الجديدة A ، ونضع هدفًا آخر لنصل من جديد الى النقطه المطلوبه.

في الأعمال التجارية ، يتم قياس النقاط A و B بالنتائج المالية.نبذل جهدا لانتاج المال: حيث نبذل مجهودا في مكان العمل ، ونقوم باطلاق مواقع الويب ، وتحسين المبيعات ، وتحسين المنتج. والنتيجة طبعا هي انعكاس الايجابي لأفعالنا وجهودنا.

النقطة A هي مقدار المال الذي تقوم بإنشائه لكل فتره زمنيه معينه باستخدام الطرق المتاحة. حيث تعبر النقطة A عن الدقه و قوة شخصيتك.

عادة ما نتحدث عن المبلغ الذي يمكن الحصول عليه في الشهر الواحد ، طبعا تكون طرق الحصول عليه مختلفة.

طالب أو طالب جامعه متقاعد موظف طالب أو طالب جامعه
النقطة A
المنحة + مقدار ما يقدمه الوالدان مبلغ معين من صندوق المعاشات الراتب والمكافآت الدخل الشخصي من جميع الاتجاهات
مسار الإنجازات
اتمام عمليه المراحل التعليميه - بعدها تبدا الاسئله و الشكاوي الخصومات للأقدمية في العمل الاحتراف في مكان العمل تنظيم وتطوير الأعمال والاستثمار ، إلخ.

بالنسبة لرجال الأعمال ، النقطة A هي تدفق الأموال التي يتلقونها من النشاط التجاري كل شهر.هذه ليست عائدات أو أرباح الأعمال. هذا ليس هو المبلغ الإجمالي العائد إلى العديد من الشركاء.يمكن انفاق هذه الأموال بحرية ، ويتم استخدامها لتسديد ايه التزامات.

خذ ورقة وقلم واكتب نقطه البدايه لديك A.أضف الدخل من جميع المصادركل عام و تقسمها على 12 شهرًا للحصول على متوسط ال​​قيمة الاجماليه.

من الخطأ أن تقول إن نقطة A هي الصفر . حتى إذا لم تكن قد حصلت على أي شيء في الشهر الماضي ، فلديك المال اللازم للعيش عليه ، وقد حصلت عليه من مصدر ما. فإذا كان لديك دين قدره 100000 دولار ، ولكنك تكسب بعض القوت من أجل لقمة العيش ، فعندئذ أشر إلى هذا: النقطة A - 1200 دولار ودين بقيمة 100.000 دولار.

كن صادقا مع نفسك. للتحرك الى الامام ، تحتاج إلى تقبل امر اين موقعك الحالي الان بوعي و ادراك. او هذا ما يسمى "بطمس الحقيقه". طبعا إذا كنت ترغب في التحرك الى الامام

ماراثون ، من السخف أن تكون قادر على ان تخدع أي مدرب ، إذا لم تكن قد ركضت لمدة 10 سنوات ، لا تخف من فقدان ماء وجهك عندها.

اعترف بحقيقة: "هذا ما أكسبه الآن. أريد المزيد ، لكنني لا أعرف كيفية تحقيقه بعد. "

النقطة B

بالنظر إلى الموقف الحالي فلقد قررنا . الان دعونا نتعامل مع المستقبل المرغوب به.

النقطة B - هي مرحله تدفق المال الذي تريد الوصول إليه فيفتره زمنيه معينه. هذه ليست مجرد نقود فقط ، بل هي حقيقة مرحله واقعيه جديدة وفرص جديدة لك ،

كيفية تحدد و تضع النقطة B؟ إذا كان لديك طريقة واضحة و دقيقه لكسب المال، كيف وبفعل ما سوف تنمو ، يمكنك ان لا تتردد و تضع زيادة ب 2−3−5 مرات،اذا لم تكن الصوره واضحه لديك فيجب ان تحدد نقطه افتراضيه في بالك ستكون ان النقطه B — والتي تشير إلى مستوى جديد.مضاعفة النقطة A هي مهمة صعبة ولكنها قابلة للتحقيق دوما.

 

النقطة B هي هدف يتراوح من شهرين إلى 3 أشهر. ومن أجل وضع النقطة B بشكل مناسب ، من المهم تحديد هدف للسنة الواحده. هذه هي النقطة A × 10. النمو ممكن ان يكون 10 مرات طبعا مع تركيز العمل على النتيجة المطلوبه.

النقطة B خارج خط الاتجاه الحالي. الاتجاه هو مفهوم صارم من الإحصاءات الرياضية. على الرسم البياني هو خط مستقيم ، والذي يجمع كل ما تبذلونه من محصله من الإجراءات والخبرات الماضيه..

لكسر هذا الاتجاه ، يجب عليك القيام بإجراءات جديدة غير متوقعه .على سبيل المثال ، انك في حياتك لم تعقد اجتماعات للتفاوض أو او انك لم تدرس حركة المرور عبر الشبكات الاجتماعية.لتحقيق الهدف المنشود ، تحتاج إلى التصرف بطريقة جديدة ، وتعلم معارف وأدوات جديدة ، والالتقاء وبناء العلاقات مع الناس.

 

الغايه و ثمرات العمل

عندما وضعنا علامة على النقطتين A و B ، سيكون الفرق بينهما زيادة في مقدار الدخل الحالي. نسمي هذه الزيادة "دلتا" - Δ.

Δ = Б − А

دلتا هو تعبير عن تطورك. هو كميه المال الذي لم تكسبه من قبل. فكر في ما سوف تنفقه في هذه المرحله.

طبعا هذا من باب الاحتياط لكي تصل الى المرحله الجديده . فهذا مهم للغاية.

يجب ان تطلب من خالقك أن يمنحك القوة والطاقة لتحمل المخاطر والعمل بطرق جديدة. بعد الحصول على هذه الفرصة ، ستحقق النتائج المرجوه باذن الله " ربي اني استعين بك و اعوذك من الشيطان الرجيم انك انت السميع العليم"

والآن ، إذا لم تشكرربك ، و اردت الااستثمار في اي مشروع تجاري و أنفقت المال على أمر عادي ، . فسوف يأتيك الكسل واللامبالاة وغيرها من المتاعب في الحياة__" ربي اوزعني ان اشكر نعمتك التي انعمتها علينا" .فالعلاقه مع الخالق الله و الايمان به فقط و ليس بالادوات لتغيير مستوى معيشتك , فكن دوما على علاقه دائمه مع ربك في كل شيء في اصغر الامور و اكبرها

الغايه هي الهدف المطلوب الذي تسعى اليه بقوه.

هذا شيء لم تكن تستطيع الوصول اليه في السابق لأسباب مالية ، ولكن الآن يمكنك الحصول عليه عندما تصل إلى النقطة B.

كيفية اختيار الغايه؟

فكر في ما الذي سيجعلك ان تتغلب على جميع العقبات ، ماالانجازات التي ستحققها. ربما كنت تريد منذ فترة طويلة أن تعطي والديك شيء مفرح لهم ، أو شراء سيارة جديدة أو أي شيء آخر. فعندما تتخيل الغايه التي هي جديرة بالاهتمام ، يمكنك رؤيه تلك الغايه على الفور من خلال اشراقه لعينيك وابتسامه عريضه.

الشيء الرئيسي هو أن تكون صادقا مع نفسك.لا تذهب مع اناس سييئين الى رحله ما على سبيل المثال ، طبعا اذا اردت الاستمتاع برحله جيده على شاطئ البحر .لا تشتري سيارة,إذا كان الرغبه تشتعل لديك في شراء شيء فيجيب شراء جهاز جديد لغايه الإنتاج. اختر قرارك الصحيح بنفسك!

كيف تحدد هدفًا يملأ حياتك بكل معنى الكلمه؟
اقرأ أيضًا المقالة حول تقنية "الغايه المطلوبه" (سيكون هناك رابط)

مفهوم التحليل و التجزئه

كيف تنتقل من النقطة A إلى النقطة B؟

من الصعب على عقلنا أن يبدأ بالعمل عندما يكون هناك هدف بعيد وكبير أمامه. يحتاج الدماغ إلى إجراءات ومؤشرات صغيرة ومفهومة. لتحديدها ، اذا اعمل بمفهوم التحليل و التجزئه..

هذه هي الافكار المستقبليه تاتي إلى الوقت الحاضر ، افكار تاتي من الهدف إلى الحالة الراهنة. اسال نفسك: ماذا سوف تفعل إذا تراجعت خطوة واحده عن الهدف؟ثم اطرح نفس السؤال إلى الخطوة السابقة اي ما قبل الهدف بخطوه. وبهذا المنهج ستفهم سلسلة كاملة من الإجراءات التي يمكنك من خلالها الانتقال من الحاضر إلى المستقبل

 

يمكن تقليل مفهوم التحليل إلى صيغه معينه:

P × Q = . B النقطة

P - هو ربحك الصافي ، فهو المبلغ المالي الذي تحصل عليه شخصيًا من صفقه واحده ،و Q هو عددالصفقات

.P- هذا ليس سعر البضاعة وايضا ليس متوسط ​​الشيك الذي حصلت عليه. هذا هو مقدار المال الصافي من كل صفقه ناجحه قمت بها .

هذه هي الصيغة المبسطة.في جميع الاحوال ، يجب عليك أن تفهم ما هي المؤشرات التي تؤثر على نتائجك الشخصية.ونتيجة لذلك ، سيتم اختزال كل شيء إلى سؤال بسيط مثل: عدد الاجتماعات التي يجب عقدها أسبوعيًا أو عدد الزوار الذين يجب أن يكونوا على الموقع بحيث تصل إلى النقطة B الخاصة بك؟

لآن العقل او الدماغ فهم المطلوب ، وهو جاهز الان للعمل من أجل تحقيق النتيجة المرجوة والحصول على الغايه المطلوبه من مستوى جديد.

كما يقال: لكل منطقة شروطها الخاصة ، لذا لن يقوم أحد بحساب التحليل الذي قام به عقلك. ولكن مع فهم P × Q ، سترى ما يجب القيام به. هذا التفكير يدل على انك ستدرك ماهيه المؤشرات التي تحتاج إلى الالتزام بها حتى تتمكن من الوصول إلى النقطه B.

المسار B

يبقى فقط اتخاذ الإجراءات اللازمة. طبعا في البداية ، يبدو أن هذا غير قابل للتحقيق ، ولكن عن تجزئه المهمة إلى خطوات صغيرة ومفهومة فهذا يمنحك القدرة على العمل والتصرف بشكل افضل.

للانتقال و التحرك من النقطة A إلى B ، تحتاج إلى وضع خطة صارمه لمدة أسبوع.هذه مهمة دقيقة،وهي إجراء خاص ينقلك إلى المستقبل المطلوب.بعد أسبوع اخر، سوف تقوم بتقييم التقدم ، وإجراء التعديلاتل الازمه ووضع اخطه صارمه للاسبوع الاخر وهكذا .و بالتدريج ستصل إلى النقطة B.

 

في النقطة (B) تدل على الوعي والإرادة التي لديك. فدعونا نقول انه بالنسبة للشخص الذي أصبح هو من يتحكم بالواقع الخاص به وتعلم كيفية إدارة ذلك ، فإن النقاط A و B يمكن أن تنطبقا على اي شي في حياته .

أي رحلة كبيرة تبدأ بالخطوة الأولى. لا تخف من التحرك و التقدم الى الامام . الى اللقاء صديقي عند النقطة B!

مع تحيات الشركه العالميه Retuts.